أخر الاخبار

خسارة أغنى رجل في أوروبا 30 مليار دولار خلال أزمة فايروس كورونا




أغنى رجل في أوروبا خسر 30 مليار دولار خلال أزمة فيروس كورونا 💰💵
فمع أزمة جائحة كورونا تعرضت الكثير من القطاعات لضربة قوية، ولم يسلم أغنى رجل في أوروبا "برنارد ارنولت" من هذه الضربة حيث انخفضت ثروته وفقاً لمؤشر "بلومبيرغ" بمقدار 30 مليار دولار، وهو أكثر الأفراد الذين تضررت ثروتهم بسبب هذه الجائحة في العالم

▪️
"ارنولت" هو الرئيس التنفيذي لمجموعة "لويس فيتون" LVHM التي تندرج تحتها عشرات العلامات التجارية الفاخرة مثل "لويس فيتون" و"ديور" وغيرها، وقد انخفضت قيمة الشركة بنسبة 19٪ خلال هذه الأزمة

▪️
لكن ليس كل مليارديرات العالم عانوا من أزمة فيروس كورونا كما حصل مع "ارنولت"، فالرئيس التنفيذي لأمازون جيف بيزوس كسب بنفس المقدار الذي خسره "ارنولت" خلال نفس الفترة بسبب ازدهار أعمال أمازون وازدياد الإقبال على التجارة الإلكترونية
▪️
شارك الخبر