أخر الاخبار

تطبيق تيك توك يقوم بازالة مئات آلاف الفيديوهات التي تحض على الكراهية

 

تيك توك امريكا تحظر

قالت شركة تيك توك اليوم الخميس: إنها قامت بازالة أكثر من 380,000 فيديو في الولايات المتحدة لانتهاك سياسة خطاب الكراهية حتى الآن منذ بداية العام الحالي.

واضافت ايضا إنها حظرت أكثر من 1,300 حساب ينشر محتوى يحض على الكراهية.

وقالت (تيك توك) في تدوينة: إنها أزالت محتوى، مثل: المضايقات القائمة على العرق، وأضافت أنها لم تتسامح مطلقًا مع مجموعات الكراهية المنظمة والمحتوى الذي ينكر “المآسي العنيفة”، مثل: الهولوكوست، أو العبودية.

ويشتهر تطبيق (Tik Tok)، الذي يحظى بشعبية كبيرة بين المراهقين، بفيديوهات الرقص، ومزامنة الشفاه، والتحديات الواسعة الانتشار، ولكن مراجعة أجرتها رابطة مكافحة التشهير في وقت سابق من الشهر الحالي قالت: إن المنصة كانت تُستخدم لنشر تفوق البيض وخطاب الكراهية المعادي للسامية.

وكانت (تيك توك) خضعت للتدقيق بسبب ممارسات الإشراف على المحتوى الخاصة بها – وقد عينت في شهر آذار/ مارس الأعضاء الأوليين في المجلس الاستشاري للمحتوى، وذلك بهدف تقديم المشورة بشأن سياساتها وتقييم إجراءات الشركة.

وأمر الرئيس الأمريكي (دونالد ترامب) الأسبوع الماضي بالغاء عمليات الشركة في امريكا في غضون 90 يومًا، وذلك في أحدث محاولة لتكثيف الضغط على الشركة الصينية بشأن المخاوف المتعلقة بسلامة البيانات الشخصية التي تتعامل معها. أوعرب المسؤولون الأمريكيون عن مخاوفهم من إمكانية نقل المعلومات المتعلقة بالمستخدمين إلى الحكومة الصينية.

وقالت الشركة: إنها لم تقدم قط بيانات المستخدمين إلى الصين، وإنها لن تفعل ذلك إن طُلب منها ذلك.