أخر الاخبار

قراصنة إيرانين يحاولون التسلل واختراق شركة أدوية أمريكية لسرقة علاج فايروس كورونا



متسللين ايرانين يستهدفون موظفين شركة ادوية امريكية
استهدف مخترقين ايرانين الموظفين في شركة الأدوية الأمريكية Gilead Sciences في الأسابيع الأخيرة، وفقًا لأرشيفات الويب المتاحة للجمهور التي راجعتها وكالة رويترز وثلاثة باحثين في مجال الأمن السيبراني، في الوقت الذي تسابق الشركة الزمن للتوصل إلى علاج لفيروس كورونا (كوفيد-19) COVID-19.

 وفي شهر نيسان/ أبريل الماضي ارسل المتسللين صفحة مزورة لتسجيل الدخول إلى البريد الإلكتروني، مصممة خصيصا لسرقة كلمات المرور، التي تم ارسالها إلى احد كبار المسؤولين التنفيذيين المشاركين في شؤون الشركة القانونية، وذلك وفق ما أظهرت نسخة مؤرشفة من موقع ويب استُخدم للمسح بحثًا عن عناوين الويب الخبيثة.
وقال مصدر  – يعمل بشركة امن سيبراني كبيرة – والذي يتابع نشاط القراصنة الإيرانيين بكثرة ، إن المحاولة كانت جزئا من محاولة لمجموعة إيرانية لاختراق حسابات البريد الإلكتروني للموظفين في الشركة باستخدام الرسائل التي تنتحل هوية الصحفيين.
ونقلت وكالات الانباء عن باحثين في مجال الأمن السيبراني، لم يصرح لهم بالتحدث على العلن عن تحليلاتهم ، تأكيدهما أن نطاقات الويب وخوادم الاستضافة المستخدمة في محاولات القرصنة مرتبطة بإيران.
اما بعثة ايران لدى الأمم المتحدة فنفت أي تورط لها في الهجمات. وقالت
“إن الحكومة الإيرانية لا تشارك في الحرب السيبرانية”. وأضاف: “الأنشطة السيبرانية التي تمارسها إيران هي دفاعية بحتة وتحميها من الهجمات الإضافية على البنية التحتية الإيرانية”.

وفي النهاية لا تنسونا من مشاركة هذا الموضوع مع الاصدقاء